محمد السنان: “الثعلب وغزلان وطن النهار”

عندما تثور البكتيريا وتبدأ بزعزعة أمن واستقرار أسنانك، ويقف ”البندول“ عاجزًا برفقه المسكنات الأخرى؛ فإن مشاعر الحب والوطنية والمرح سوف تتقزم. ولا تملك حينها سوى خيارين، إما أن تضع رأسك أسفل “المخدة”، أو تصدح بألمك إلى أن يتخلل صدى صوتك آذان من حولك ويطيروا بك إلى المشفى. وأنا اخترت الخيار الثاني وقررت أن أصدح بألمي وأوسع “شق الجرح” في المقال وأنتظر من يسارع بعلاجي ويخيط الجرح.

”أنت مكبل بقيد أمني شائك، فمُت أيها الثعلب الدخيل على غزلان وطن النهار“.

هذه ليست عبارة مقتطفة من سيناريو فيلم رُشح كأكثر فيلم مأساوي عبر التاريخ، وليست مقدمة في برنامج “عالم الحيوان”؛ بل هذه عبارة تتخلل آذان البدون وتُلاحق أرواحهم واحدًا تلو الآخر، وواقع يصارعه البدون من أجل البقاء على قيد الحياة. حتى أصبحت أمرًا حتمَ بروتكول الحكومة الكويتية تركيزه بجوف أرواح البدون.

إن القيد الأمني بشكل عام هو قيد يُكبل به شخص قام بارتكاب جريمة مخلة بالشرف أو الأمانة، أو قيامه بعمل من شأنه التأثير في الأمن الوطني أو إحداث الفرقة بين فئات المجتمع ومكوناته، سواء بالقول أو الفعل؛ إلا على عديمي الجنسية “البدون” فيتم غصبهم على الزواج بالقيد عبر مباركة عاقد قِرآن “ملاچ” حكومي! وللأسف فيصر هذا الملاچ بأمر من الحكومة على وضع القيود الأمنية على أغلب البدون لإعاقة تحركاتهم وتعديلهم لأوضاعهم المستحقة، حتى وصل بهم الأمر أنهم يتهمون الأبرياء بالمشاركة مع الجيش الشعبي إبان الغزو العراقي فقط لاستمرارية الإعاقة والشلل لتحسين أوضاعهم. ويثبت صحة هذا قول الشرطي المسكين: “وصلتنا برقية أي قضية تخص البدون نرفعها للجهات العليا سواء إشارة مرور أو مشاجرة أو أي شيء تافه حتى تحسب عليه قيد أمني ويعطل تجنيسه”.

وللعلم عزيزي المواطن المستهزئ، فالقيد كفيل بأن يجعلك -لو تجربه- كعملة مهترئة أنهكها السفر في جيوب أصحاب التاكسي! حيث يتم حرمانك أنت يا صاحب القيد ونسلك أجمعين من الدراسة، السفر، الأوكسجين، الماء، ومقومات الحياة الأساسية، ويرمونك لتصارع من أجل البقاء، فوق هذا يتهمونك بأنك ثعلب وليلة ظلماء دخيلة على نور وطن النهار.

وفي مقالي هذا لا أتطرق إلى العزف بأوتار عاطفتك أيها القارئ، لكنني أتساءل عن شعور الحكومة، كيف حاله؟ فأنا أعلم بأن الإنسان الطبيعي العاقل عندما يسمع كلمة الظلم يشعر بأن الحياة قاسية، ويحس بأن هناك خللًا ما أصاب الإنسانية، يشعر بأنه ليس هناك أمل من الانتصار، وكأن السماء انطبقت على الأرض، وكأن البشر أصبحوا كالدمى يلعب بها ويقطع أجزاءها بالمشيئة الحكومية!

لماذا يفعلون هذا، ولا يصدقوا بأن من أصعب الأشياء التي تمر على الإنسان هو الشعور بالظلم.

وأخيرًا ومن باب من لا يشكر الناس لا يشكر الله، أود أن أشكر الحكومة الكويتية على تعليم البدون كيفية البقاء وسط كل هذا الموت أحياء، وأهنئ نجاحهم المبهر وأبشرها بأن التعاليم أصبحت مشروعًا استثماريًا ناجحًا على حساب أرواح البدون، ومن شدة نجاحه؟ فقبل أسابيع انتحر أحدهم عند باب مراجعة تعديل الأوضاع، ومن حسن الحظ ترك رسالة تقول: “زُهِقت روحي من الغنى، أود أن أرى العالم الآخر”، مشددًا في رسالته على أن سبب الانتحار من (شدة الغنى)!

النقاش — لا توجد تعليقات

  • الهروب من الحرية.. هكذا حال العبيد

    الهروب من الحرية.. هكذا حال العبيد

    (كن معهم يا سيدي الشريف كما أنت، ولا تبال ما يقول الناس، فإنهم اعتادوا الظلم فإذا رفع عنهم تشوقوا إليه، وأسفوا على أيامه الماضية، إن الخفافيش لا تعيش إلا...

    إذا كان الإسلام هو المشكلة فهل العلمانية هي الحل؟

    إذا كان الإسلام هو المشكلة فهل العلمانية هي الحل؟

    النظام الإسلامي_العلمانية_الدول العربية

    حينما يصلي الملحد جيفارا خلف الشيخ السلفي

    حينما يصلي الملحد جيفارا خلف الشيخ السلفي

    في إحدى الليالي الباردة التي تسبق امتحاناً من أصعب امتحاناتي في الكلية قررت أن أنزل لأصلي الفجر في المسجد، وكان قريباً إلى حد كبير من منزلي، وإذ بي أتوقف...

    هوليوود خائفة

    هوليوود خائفة

    ‏”الإهانة تجلب الإهانة، والعنف يشجع العنف، وعندما يستخدم الأقوى موقعه ليتنمر على الآخرين، كلنا نخسر“. ميريل ستريب ”جولدن جلوب” هكذا عبرت الممثلة الأمريكية الشهيرة ميريل عن انتخاب دونالد ترامب...

    عن العدالة والحرية

    عن العدالة  والحرية

    تقوم المنظومة القيمية في الوطن العربي على مقاييس مختلفة عن دول العالم الأول لن نوصفها بالاختلاف بل بأختلال عقيم وضعت القيم الدينية فوق كل اعتبار ثم الولاء والطاعة للقادة...

    الأمن الفكري

    الأمن الفكري

    استهداف الدول العربية المستقرة لنشر مزيد من الفوضى في المنطقة، باستغلال الأحداث الجارية المؤلمة وما فيها من انتهاكات لحقوق الإنسان وإراقة لدماء الأبرياء، وغياب المشروع الفكري الفاعل في مواجهة...

    المزيد من التدوينات