عاطل ومدان في قضايا تزوير.. «بوتفليقة» يقيل وزير السياحة بعد 72 ساعة من تعيينه

خاص – التقرير

فضيحة سياسية مدوية هزت الجزائر، عقب اكتشاف أن وزير السياحة والصناعات التقليدية الجديد مسعود بن عقون المكلف منذ ثلاثة أيام ضمن الحكومة الجديدة صدور أحكام قضائية ضده بتهمة تزوير شهادة ليسانس، إضافة إلى احتواء صحيفة السوابق القضائية الخاصة به على عدد من الإدانات، الأمر الذي دعا الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، إلى إقالته.

وأفاد بيان لرئاسة الجمهورية بأن “الرئيس بوتفليقة أنهى مهام وزير السياحة والصناعات التقليدية مسعود بن عقون، وباقتراح من الوزير الأول عبد المجيد تبون”، لكن البيان لم يكشف الأسباب الحقيقية وراء إقالة الوزير الجديد.

وتعد هذه سابقة سياسية في تاريخ الجزائر، إذ لم يسبق أن عين وأقيل وزير في ظرف 72 ساعة، فقد كان الوزير قد تسلم منصبه الخميس الماضي وزيرًا للسياحة.

وقالت مصادر مسؤولة إن إقالة الوزير الجديد تمت بعد إخطار الأجهزة الأمنية لمصالح الرئاسة بالملف الأمني والإدانات القضائية ضد الوزير المعين، وتورطه في عملية تزوير شهادة ليسانس بعد ثماني سنوات من دراسته، من دون مزاولة فعلية للدراسة، إضافة إلى أربعة أحكام قضائية، بينها حكم بالسجن لمدة ست سنوات.

ترشح للانتخابات البرلمانية

وكان مسعود بن عقون يشغل منصب سكرتير لتنظيم طلابي مقرب من حزب “الجبهة الشعبية” الجزائرية الموالية للرئيس بوتفليقة، وترشح للانتخابات البرلمانية الأخيرة كمرشح باسم الحزب، والذي زكاه لمنصب في الحكومة.

وكان يفترض ألا تتيح هذه الإدانات لبن عقون الترشح أصلًا للبرلمان، باعتبار أن القانون الجزائري يمنع المدانين والمسبوقين قضائيًا من الترشح للبرلمان.

وكان الرئيس بوتفليقة قد عين الخميس الماضي مسعود بن عقون البالغ من العمر 33 سنة وزيرًا في الحكومة الجديدة، والتي تلت إجراء الانتخابات البرلمانية التي جرت في الرابع من مايو الجاري، وهو شاب عاطل عن العمل، لم يعمل يومًا في حياته بسبب تزويره شهادة الليسانس.

ومنذ تعيينه في المنصب تفاعلت وسائل التواصل الاجتماعي، واستغرب مراقبون إسناد وزارة السياحة التي تراهن عليها الجزائر كقطاع حيوي لإنعاش الاقتصاد الجزائري في ظل الأزمة النفطية، إلى شخص عاطل عن العمل، وليست له أية خبرة إدارية أو سياسية في الإدارة، فضلًا عن تسيير قطاع حساس كهذا.

وتعد هذه الفضيحة السياسية سابقة خطيرة، وأظهرت أن التعيينات الحكومية لم يتم فيها أية تحقيقات أمنية وإدارية وفقًا لما هو معروف، وهي التحقيقات التي كان يقوم بها جهاز المخابرات عندما يتعلق الأمر بمنصب وزير، قبل أن يستبعد الرئيس بوتفليقة هذا الجهاز ويعيد هيكلته، من دون الإبقاء على الضوابط الأمنية المتعلقة بمتابعة ملفات الوزراء المسؤولين، وتقديم التحريات للسلطات بشأنه سوابقهم.

وأثار خبر تنحية الوزير بن عقون بهذه الطريقة جدلًا سياسيًّا وإعلاميًّا كبيرًا، حد الصدمة في الجزائر، ليس كونها سابقة سياسية تشهدها الجزائر فقط، بل للسهولة التي بات ممكنا الوصول بها إلى الوزارة والمناصب العليا في الدولة الجزائرية، وطريقة تقسيم المناصب الحكومية على حسب اعتبارات حزبية ومناطقية والولاء السياسي، من دون أن تكون الكفاءة والقدرة على التسيير المعطى الرئيس في تعيينات كهذه.

إقالات لمسؤولين محليين

مصادر مسؤولة أشارت إلى أن الرئيس بوتفليقة أمر بإجراء تحريات مع مسؤولين نافذين في ولاية باتنة، قد سمحوا للوزير المقال بالترشح للبرلمان متصدرًا قائمة حزبه “الجبهة الشعبية” الجزائرية، وأخفوا جملة الإدانات القضائية المسجلة في صحيفة سوابقه العدلية.

وتساءل الناشط الحقوقي عبد الغني بادي قائلًا “كيف تم قبول ترشح الوزير المقال للانتخابات التشريعية في ولاية باتنة بملف قضائي يحتوي على أربع إدانات، منها ست سنوات حبسًا نافذة، وأين كانت الهيئات المكلفة ومعالجة الملفات؟”.

ويتوقع أن تؤدي هذه الفضيحة إلى سلسلة إقالات لمسؤولين محليين في ولاية باتنة وقضاة ومسؤولين أمنيين، بسبب تساهلهم في ترشح الوزير المقال.

وتعد هذه سابقة سياسية في تاريخ الجزائر، إذ لم يسبق أن عين وأقيل وزير في ظرف 72 ساعة، فقد كان الوزير قد تسلم منصبه الخميس الماضي وزيرًا للسياحة.

النقاش — لا توجد تعليقات

  • ما هو التطبيع؟

    ما هو التطبيع؟

    في 15 مايو 1948 تمّ الإعلان عن قيام دولة جديدة سماها أنصارها (دولة اسرائيل) فاعترفت بها دول وعارضت وجودها دول أخرى وسماها أعداِؤها (الكيان الصهيوني) نسبة إلى الحركة الصهيونية...

    الهروب من الحرية.. هكذا حال العبيد

    الهروب من الحرية.. هكذا حال العبيد

    (كن معهم يا سيدي الشريف كما أنت، ولا تبال ما يقول الناس، فإنهم اعتادوا الظلم فإذا رفع عنهم تشوقوا إليه، وأسفوا على أيامه الماضية، إن الخفافيش لا تعيش إلا...

    إذا كان الإسلام هو المشكلة فهل العلمانية هي الحل؟

    إذا كان الإسلام هو المشكلة فهل العلمانية هي الحل؟

    النظام الإسلامي_العلمانية_الدول العربية

    حينما يصلي الملحد جيفارا خلف الشيخ السلفي

    حينما يصلي الملحد جيفارا خلف الشيخ السلفي

    في إحدى الليالي الباردة التي تسبق امتحاناً من أصعب امتحاناتي في الكلية قررت أن أنزل لأصلي الفجر في المسجد، وكان قريباً إلى حد كبير من منزلي، وإذ بي أتوقف...

    هوليوود خائفة

    هوليوود خائفة

    ‏”الإهانة تجلب الإهانة، والعنف يشجع العنف، وعندما يستخدم الأقوى موقعه ليتنمر على الآخرين، كلنا نخسر“. ميريل ستريب ”جولدن جلوب” هكذا عبرت الممثلة الأمريكية الشهيرة ميريل عن انتخاب دونالد ترامب...

    عن العدالة والحرية

    عن العدالة  والحرية

    تقوم المنظومة القيمية في الوطن العربي على مقاييس مختلفة عن دول العالم الأول لن نوصفها بالاختلاف بل بأختلال عقيم وضعت القيم الدينية فوق كل اعتبار ثم الولاء والطاعة للقادة...

    المزيد من التدوينات