“حلم الأمس.. واقع اليوم”.. هكذا استقبل السعوديون قرار إنشاء هيئة عامة لـ “حماية الملكية الفكرية”

خاص – التقرير

في سابقة هي الأولى بالمملكة العربية السعودية، قرر مجلس الوزراء السعودي، إنشاء الهيئة السعودية للملكية الفكرية، وهي بذلك أول هيئة عامة تتولى أنشطة الملكية الفكرية، الأمر الذي استقبله السعويون بالترحيب.

ويُشكل للهيئة مجلس إدارة برئاسة وزير التجارة والاستثمار، وعضوية ممثلين من عدد من الجهات الحكومية، ويصدر بتعيينهم قرارٌ من مجلس الوزراء، على أن يكون للهيئة محافظ يعين بقرار من مجلس الإدارة.

كما أقر المجلس خلال جلسته في الرياض أمس، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أن يكون للهيئة محافظ يعين بقرار من مجلس الإدارة.

وشدد وزير التجارة والاستثمار، الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، على أهمية إنشاء الهيئة السعودية للملكية الفكرية، التي تعد إحدى مبادرات منظومة التجارة والاستثمار ضمن برنامج التحول الوطني 2020.

توحيد جهود 3 جهات

ولفت إلى أنَّ الموافقة على إنشاء الهيئة السعودية للملكية الفكرية سيسهم في تنظيم العمل وتوحيد الجهود، بعد أن كانت حقوق الملكية الفكرية في المملكة موزعة بين أكثر من جهة، وهي وزارة التجارة والاستثمار بشأن العلامات التجارية، ووزارة الثقافة والإعلام بشأن حقوق المؤلف والحقوق المجاورة، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالنسبة لتسجيل براءات الاختراع.

وبيّن أن قرار مجلس الوزراء جاء لينظم حقوق الملكية الفكرية عبر إيجاد مرجعية ترسم التوجهات المستقبلية التي تزيد من حماية حقوق الملكية الفكرية، وتسهم في رفع الثقة بها.

تحسين بيئة الأعمال

وأضاف الدكتور القصبي أن إنشاء الهيئة يستهدف تحسين بيئة الأعمال ودعم الاقتصاد المعرفي، وفسح المجال أمام إبداعات وابتكارات الشباب السعودي، بالإضافة إلى رفع مستوى المملكة على مؤشر الابتكار العالمي، وتعزيز أعمال المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتسخير العوائد المالية لتطوير خدمات حماية الملكية الفكرية.

وتوقع وزير التجارة والاستثمار أن يعزز تأسيس الهيئة الاستثمارات الأجنبية في بيئة تتمتع بقدر عال من حماية حقوق المستثمر الفكرية بكافة أشكالها، وزيادة المشاركات وتوحيد الآراء في التمثيل الخارجي، ومتابعة الالتزامات والاتفاقيات والمعاهدات والبروتوكولات المتعلقة بالملكية الفكرية، للاستفادة الكاملة مما تقدمه هذه المنظمات الدولية من معونة ودعم فني”.

تسهيل تسجيل الحقوق

كما أكد أن تأسيس هيئة حماية الملكية الفكرية سيسهم في رفع مستوى العائد الاقتصادي لمخرجات الملكية الفكرية، ويضع آليات واضحة لإدارة الملكية الفكرية وتنسيق الإجراءات بقدر الإمكان، مما يسهل عمليات تسجيل حقوق الملكية الفكرية، كذلك ترسيخ ثقافة الملكية الفكرية والتشجيع على الابتكار، وتنويع مصادر الدخل والمساهمة في تقليل الاعتماد على النفط لدعم الاقتصاد الوطني من خلال توجه المملكة في رؤية 2030.

وشهدت المملكة خلال العام الماضي تسجيل أكثر من 20 ألف علامة تجارية من قبل وزارة التجارة والاستثمار، وأكثر من 7300 طلب إيداع وإنجاز براءة اختراع لدى مكتب البراءات السعودي في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، كما تلقت وزارة الثقافة والإعلام خلال العام الماضي 186 قضية للبت فيها من قبل لجنة النظر في مخالفات حقوق المؤلف.

كما كتب الوزير “القصيبي” في تغريدة له، إن الهيئة الجديدة “ستسهم برفع مستوى العائد الاقتصادي لمخرجات الملكية الفكرية، وتسهيل عمليات تسجيلها وتطوير تشريعات حقوق الملكية الفكرية”.

التنظيم والتنسيق

ومن جهته أوضح المستشار القانوني نضال ناصر بن كدسه أن دور الهيئة بحسب القرار سينحصر في الأمور التنظيمية والتنسيق وتوحيد الإجراءات وتفسير الأنظمة ومتابعة تطبيقها، حيث ستحل محل تلك الإدارات التي كانت تقوم بالأمر، وتتولى مهامها.

وعن العقوبات التي ستفرضها الهيئة في حالة خرق الملكية الفكرية، يقول بن كدسه إنها محددة في الأنظمة السعودية المتعلقة بذلك، “وتتراوح بحسب الحالة وبحسب النظام ما بين الغرامات والمصادرة والإغلاق والسجن، مع المضاعفات حال تكرار التعدي”.

ويضيف المستشار القانوني، في تصريحات للصحف، أن النظام “يحفظ في حالات معينة حق المعتدى عليه في طلب التعويض لما لحقه من أضرار فعلية جراء الاعتداء”.

ويؤكد على أن الهيئة لن تغير في نظام العقوبات الموجود في السعودية حالياً، “لأنه حازم بما يكفي”، حسب تعبيره.

مراقبة الانتهاكات الفكرية

ولكن بن كدسه يرى أن “مشكلة حفظ حقوق الملكية الفكرية كانت تكمن في تفسير وتطبيق هذه الأنظمة والعقوبات”، إلا أن وجود هيئة ملكية فكرية متخصصة، سيسمح، في نظره، بمتابعة ومراقبة الانتهاكات الفكرية وفرض الأنظمة بشكل أفضل من السابق، “لكون أعضائها سيكونون من المتخصصين بهذه المسائل، وسيلغي بعض السلبيات الموجودة في التفسير والتطبيق”.

ويوضح أن الهيئة ستتولى إدارة تسجيل وحماية الحقوق الفكرية للعديد من الجهات المتفرعة، مثل العلامات التجارية التي كانت تتولاها وزارة التجارة والاستثمار، وحفظ براءة الاختراعات التي كانت تحت مسؤولية مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وحقوق المؤلف التابعة لوزارة الثقافة والإعلام.

وتمنى “كدسه”  أن تشمل بقية الفروع غير المذكورة في بيان مبادرة إنشاء الهيئة، مثل النماذج الإلكترونية والأصناف النباتية والدوائر الكهربائية المغلقة.

ويقول: “أتوقع أن تستحدث الهيئة قرارات نشطة وحازمة تتعلق بتعويضات الانتهاك، وستكون مغايرة للوضع الحالي، حيث يواجه أصحاب الحقوق صعوبات في إثبات الأضرار المرتبطة بالتعدي على حقوقهم، لكون الدوائر القضائية واللجان المرتبطة تتحفظ في مبدأ التعويض”.

القضاء هو المرجع

لكن بن كدسه يرى أن الهيئة السعودية للملكية الفكرية لا يُمكن أن تحكم بالسجن أو الغرامة التي تفوق 100 ألف ريال، دون الرجوع لديوان المظالم وإحالتها لهيئة التحقيق والادعاء العام حالياً، حيث سيبقى القضاء هو المرجع الأول والأخير.

واعتبر أن الأفضل هو إنشاء لجان شبه قضائية مستقلة، للفصل في الملكية الفكرية، تخفيفاً على القضاء، ولسرعة البتِّ في تلك القضايا، “كون السرعة جانباً مهماً في الاقتصاد المعرفي، الذي ترتبط بعض حقوقه بالجانب الزمني”.

وجاء الأمر الملكي بأن يعين في الهيئة أعضاء من الجهات الحكومية، وتعليقاً على ذلك يقول بن كدسه: “كنت أتمنى أن يشارك في الهيئة أعضاء من القطاع الخاص، سواء من الممارسين القانونيين، أو من أستاذة الجامعات، والمخترعين، كونهم أقرب لفهم احتياجات القطاع الخاص بهذا الخصوص”.

ردود أفعال السعوديون

وأطلق المغردون السعوديون وسم “#الهيئة_السعودية_للملكية_الفكرية“، عقب القرار حيث اعتبروا هذا القرار سيسهم في رفع مستوى الابتكار العلمي في السعودية، في حين اعتبره البعض الآخر نقلة نوعية لحماية العلامات التجارية للمنشآت.

النقاش — لا توجد تعليقات

  • ما هو التطبيع؟

    ما هو التطبيع؟

    في 15 مايو 1948 تمّ الإعلان عن قيام دولة جديدة سماها أنصارها (دولة اسرائيل) فاعترفت بها دول وعارضت وجودها دول أخرى وسماها أعداِؤها (الكيان الصهيوني) نسبة إلى الحركة الصهيونية...

    الهروب من الحرية.. هكذا حال العبيد

    الهروب من الحرية.. هكذا حال العبيد

    (كن معهم يا سيدي الشريف كما أنت، ولا تبال ما يقول الناس، فإنهم اعتادوا الظلم فإذا رفع عنهم تشوقوا إليه، وأسفوا على أيامه الماضية، إن الخفافيش لا تعيش إلا...

    إذا كان الإسلام هو المشكلة فهل العلمانية هي الحل؟

    إذا كان الإسلام هو المشكلة فهل العلمانية هي الحل؟

    النظام الإسلامي_العلمانية_الدول العربية

    حينما يصلي الملحد جيفارا خلف الشيخ السلفي

    حينما يصلي الملحد جيفارا خلف الشيخ السلفي

    في إحدى الليالي الباردة التي تسبق امتحاناً من أصعب امتحاناتي في الكلية قررت أن أنزل لأصلي الفجر في المسجد، وكان قريباً إلى حد كبير من منزلي، وإذ بي أتوقف...

    هوليوود خائفة

    هوليوود خائفة

    ‏”الإهانة تجلب الإهانة، والعنف يشجع العنف، وعندما يستخدم الأقوى موقعه ليتنمر على الآخرين، كلنا نخسر“. ميريل ستريب ”جولدن جلوب” هكذا عبرت الممثلة الأمريكية الشهيرة ميريل عن انتخاب دونالد ترامب...

    عن العدالة والحرية

    عن العدالة  والحرية

    تقوم المنظومة القيمية في الوطن العربي على مقاييس مختلفة عن دول العالم الأول لن نوصفها بالاختلاف بل بأختلال عقيم وضعت القيم الدينية فوق كل اعتبار ثم الولاء والطاعة للقادة...

    المزيد من التدوينات